دعاء لحظات ساحرة

يبدو أنني أعيش كل اليوم من أجل لحظات قليلة قبل النوم.

لحظات صفاء، أترك فيها الدنيا كلها. كل ما أملك و كل ما لا أملك. أترك فيها كل الجراحات و الأمنيات، لتلك اللحظات. تلك هي متعتي.

اللحظات الفاصلة بين الإغماضة الأولى و النوم، لا أعتقد أنني قادر على الإبقاء على كامل تفكيري لقياس تلك المسافة بين الوعي و اللاوعي. فإن علمت اللحظة الأولى فلن أستطيع معرفة تلك اللحظة المحددة التي تتوقف فيها أفكاري. لا أستطيع أن أتذكر آخر فكرة قبل أن أستسلم للنوم.

و لكنها فترة قصيرة مليئة بالأفكار و السحر و الخيال اللامحدود الذي لا أطيقة و أنا خارج تلك اللحظات و لو أجهدت في التفكير قواي.

لا أدري هل هي حالة من السُكر أم هي حالة روحانية. هل يمكن تفسيرها بيولوجيا أم أنه إتصال ميتافيزيائي من ما وراء الكون يذكرنا كل يوم بأننا أرواح في أجساد، بأن لا تغرنا الحياة الدنيا و أن لا يغرنا بالله الغرور.

رب لما خلقت الظالمين؟

رب لم خلقتهم، ألم يعصوك بظلمهم؟ ألم يفسدوا في الأرض؟ ألم ينتهكوا المحرم؟ أنت ربي غني عنهم، و لن يضروك شيئا. و لكننا عبادُك. رب لما خلقتَهم؟ ألمْ يظلِموا عبَادك؟ ألمْ ينتَهكوا حُقوقنَا؟ ألمْ يقتُلوا إبداعاتِنا؟ ألمْ يضَيعوا أمتَنا؟

رب، لما خلقت المنافقين؟

ألمْ يُعِينوا الظَّلمة؟ ألمْ يَستهزءوا بدِينك؟ ألمْ يتخذِوا آياتِك سِخْريَّا؟ ألمْ يُؤمنوا ببعض الكتابِ و يكفروا ببعض؟ ألمْ يُتاجروا بحرياتِنا و حُقوقنِا لتحقيق منافعَ لهم؟ ألمْ يخونوا واجبَهم بنصرة الحقِ و الجهادِ مِنْ أجله؟

رب، لمْ خلقتهم؟

أليسوا هم أكبر نِقمة خلقتَها؟

قال ربي:

عبدي...

ألا تكون أنتَ أعظم نِعمةٍ خَلقتُها.

تعليقات

  1. وفي إغماضة عميقة نجد أنفسنا غاطسين في الظلام، نتخبط على الطريق، وخوف يشلنا من أن نتقدم، وطرائقنا في الاعتراف بالسدود المقامة أمامنا فنقف ولا نحاول أن نضع خطوة أخرى للأمام.



    هل هم المذنبون؟ أم نحن المذنبون؟
    من الضحية؟ هم؟ نحن؟ كلنا؟

    من المسؤول.. من؟



    هناك أخطاء !!

    صنعناها برغبتنا، بأيدينا وبأفعالنا. إن أقرنا جميعاً بهذه الأخطاء ونجد لها تفسيراً، عندها نكون في أول الطريق إلى الحل.


    مدونة عظيمة بعظمة كاتبها.

    ردحذف
  2. وانه ليتساقطْ منك رُطباً جنيّاً ,
    أثمر في جنتنا ياوارف , لنستقيّ هذا الغيثْ ,
    هل لنا بك في موقعنا !
    اني اصلّي استجابتكْ ,

    saqat-sahwan@hotmail.com

    ردحذف

إرسال تعليق

يمكنك التعليق على هذه المقالة

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الله غير موجود

مفهوم الحرية ببساطة

العصور السبعة