المشاركات

عرض المشاركات من أكتوبر, 2009

خارطة التيه

منذ اليوم الوطني حتى اليوم، مرت ثلاثة أسابيع. حفلت بالعديد من الأحداث السريعة ذات الدلالات العميقة التي إن شئت تجاهلتها و إن شئت تفكرت فيها لتضعها في إطارها العام لكي تفهم المسار العام للأحداث و كيف ستكون التطورات القادمة.

ثلاثة أسابيع، بتأنيث العدد و تذكير المعدود. فمن التخريب الذكوري في يوم إحتفال اليوم الوطني، إلى التطور الأنثوي في الجامعة المختلطة الجديدة. هناك إشارات عديدة لصراعات عديدة ذات طبائع متعددة تحدث في نفس الوقت و تتقاسم نفس الأحداث.

فكرة الإحتفال باليوم الوطني لم يقتنع بها الناس كثيرا و هم يعيشون البطالة و الإقصاء و التخلف الحضاري في ظل الحرمان من الحقوق و المشاركة الشعبية و الحرمان من الإعتراف بهم و بعقولهم و بمشاعرهم و وضع حاضرهم و مستقبلهم تحت الوصاية القسرية.

ليس هنالك وجود حقيقي للشعور بالهوية و لا بالوطنية لدينا و ذلك لا يعود لتقصير من المواطن بل لعدم وجود حقيقي لمفهوم الوطن. هنالك حدود مادية للوطن و لكن الحدود الروحية غير واضحة. و التعريف الوطني و دور المواطن و مكانه فيه غير معروف. ففكرة الوطن الذي يشارك فيه المواطن لم تتحقق و هي تتعارض مع فكرة المملكة التي يرضخ …