المشاركات

عرض المشاركات من مارس, 2009

خارج الصندوق

”التدوينة البيضاء“ هي صفحة فارغة أجدها في وجهي في كل مرة أريد أن أكتب. و هي نفس الصفحة التي يجدها كل كاتب في كل مرة يريد أن يبدأ الكتابة. ورقة فارغة و قلم بيده. ينظر إلى الورقة الفارغة و هي تنظر إليه. و كأنها تتحداه أن يضع ما بفكره على وجهها. أن يصنع شيئا من اللاشيء.
و كالقانون الأول للحركة في الفيزياء بأن الجسم الساكن يبقى ساكنا حتى تأتي قوة خارجية تضعه في حركة، كذلك الكتابة على وجه تلك الورقة البيضاء. يحتاج لبذل القوة الإبتدائية من الفكر أو ربما الهرطقة. إنها حالة من الخلق، خلق الحياة في فضاء تلك الصفحة الفارغ من الكلمات. تلك القدرة التي إكتسبناها من روح الله التي نفخها في آدم حين خلقة بكلمة منه. و خلقنا جميعا بكلمات منه.
نعم نحن كلمات الله في صفحة الكون البيضاء. بل إن خلق الله كله من حي و ميت هو كلمات الله التي قالها الله في فضاء من العدم قبل أن يكون هناك وجود.
و ما أن تبدأ الكلمات الأولى بالظهور حتى تنساب بقية الكلمات على وجه الصفحة البيضاء معلنة بدأ الحياة في ذلك الكون الصغير الذي حدوده الورقة.
نحن نتوقع أننا كالصندوق. هنالك ما هو بداخل الصندوق و هنالك ماهو بخارج الصندوق. و لكنني أتخ…

التدوينة البيضاء